حرب إيران على إسرائيل مجرد مفرقعات

14 أبريل 2024آخر تحديث :
حرب إيران على إسرائيل مجرد مفرقعات
موسى المليكي

.

التهديد والضربة الإيرانية على الكيان مجرد هراء وسراب ولا يستبعد أنه بإيعاز واتفاق من الشيطان الأكبر(امريكا) ولذلك تجد أن الضربة إذا لم تحدث دمارا أو خسائر على الكيان فإنه لا طائل منها مطلقا وتعد كلاما عبثيا لا يحمل غير عنتريات وشطحات التصريحات

وبمجرد أن بدأت الضربات الإيرانية لم تستغرق ساعة زمن حتى أعلنت ايران بأنها أوقفت الضربة وواصلت التهديد للكيان لو عاد وضربها فإنها سترد بقوة كعادتها

والمتوقع أن الرد سيكون في إحدى دولنا العربية الضعيفة المستكينة التي لا تتجرأ على الرد ومقاومة ومقارعة هذه الدولة الهلامية التي لاتجيد إلا التصريحات أمام الغرب ولكنها تستقوي على دولنا العربية الضعيفة بطبيعة الحال

لم يكن حتى أكثر المتفائلين بقوة ايران يصدق تلك التصريحات بالحرب أو يتوقع أن تتجرأ ايران وتضرب الكيان بضربات موجعة فهي دولة لديها مليشيات على حدود الكيان المحتل وبإمكانها دعم مليشياتها لضرب الكيان لكنها دولة فاشلة ولا تجيد إلا التصريحات ويمكن ترد باحتلال عاصمة عربية أخرى تضاف للعواصم العربية التابعة لمليشياتها الإجرامية وهي بغداد وبيروت ودمشق وصنعاء

والسؤال الذي يطرح نفسه علينا كعرب ومسلمين متى يمكن لنا أن نتوحد ونقف وقفة جادة أمام التوسع الصفوف الفارسي المجوسي الذي يسعى للهينمة والسيطرة على المنطقة العربية كلها ونحد ونوقف هذا التوسع الطائفي السلالي المذهبي الذي جعل من حكوماتنا وشعوبنا العربية أمر مهين أمام العالم بأسره .

Ad Space