وضع المواطن قاسي بظل تجاهل مجلسنا الرئاسي

9 يوليو 2024آخر تحديث :
وضع المواطن قاسي بظل تجاهل مجلسنا الرئاسي
موسى المليكي

.

.

تشهد المناطق المحررة انهيار اقتصادي كبير لم يحدث منذ انقلاب الحوثيين على الدولة ومؤسساتها في عام 2015م إلا خلال هذه الفترة التي اصبت المواطنين بحاله من الذعر والقلق بعد أن تعدت العملات الأجنبية المعمول فيها باالاسواق اليمنية وهي الريال السعودي والدولار الأمريكي الذي بلغ فية الريال السعودي إلى مافوق 494ريال يمني وكذالك الدولار إلى 1900ريال يمني ،وهذا شيء مخيف جداً خصوصاً الاسر التي ليس لديها مصدر دخل لكي تغطي الأشياء الأساسية مع إرتفاع الاسعار كاالدقيق والبر والسكر والزيت بسبب تجاهلكم عما يحدث من دكاكين الصرافة الذين يلعبون في صرف العملات الأجنبية مقابل العملة المحلية .

يجب علي مجلس القيادة الرئاسي وحكومته الشرعية المعترف بها دوليا إيجاد الحلول المناسبة من توقيف الانهيار المتسارع الذي قد يؤدي إلى اندلاع ثورة عارمة من اصحاب البطون الخاوية التي عجزت على شراء حاجاتها بسبب الوضع المعيشي الصعب الذي يعانون منه بظل عدم ضربكم بيد من حديد ضد ممن يريدون إفشال قياداتكم الرشيدة وسلطتكم الموقرة ،وهذا شيء مهم جداً إضعوه أمام اعيونكم لكي تعيدوا ثقتكم في نفوس شعبكم المغلوب على أمره الذي أصبح ينظر ليكم نظرت خيبت أمل بعد فقدانه ثقتكم التي كان يحلم بها أثناء توليكم زمام الأمور لأنه أصبح يعيش وضع قاسي وكله مأساي.

حان الوقت لوقف الانهيارالإقتصادي يا مجلسنا الرئاسي من أجل التخفيف مما يعاني الشعب من الغلاء المعيشي الذي جعله يفكر بأن الفقر قادم والوضع قاسي ويعتقد أن الذي يحدث له بظل صمت مجلسنا الرئاسي وهو يتابع الاوضاع كلها ،ويعتبر نفسه نأسي ،وان حالة الشعب لم يعد يتحمل الصبر بسبب الغلاء المعيشي الفاحش لتمسه اليوم بأن كل شيء زاد سعره على ما كان خلال الايام القليلة الماضية فتزداد معاناة اسر الفقر والشهداء والجرحى المعاقين أكثر مما كانوا يعانون ،افيقوا قبل وقوع الفاس بالراس ولك الله يا وطني الحبيب من سلطة اللصوص بزمان الحرب.

Ad Space