الشيخ ياسر العزيبي يؤيد الوقفة إلاحتجاجية الحاشدة أمام المجمع القضائي بعدن تطالب بسرعة الإفراج عن الشيخ/ مهدي العقربي

8 مايو 2024آخر تحديث :
الشيخ ياسر العزيبي يؤيد الوقفة إلاحتجاجية الحاشدة أمام المجمع القضائي بعدن تطالب بسرعة الإفراج عن الشيخ/ مهدي العقربي
سمانيوز/لحج/ياسر منصور

 

في تصريح خاص للشيخ ياسر العزيبي رئيس حلف قبائل وأبناء الحوطة وتبن حول تنفيذ أبناء عدن وأبناء قبائل العقارب والعزيبة وال البان وال سلام ومن مختلف شرائح المجتمع ، صباح اليوم الوقفة الاحتجاجية الحاشدة أمام المجمع القضائي بمديرية خورمكسر بالعاصمة عدن للمطالبة بسرعة الإفراج عن الشيخ مهدي العقربي والتنديد باحتجازه وحبسه تعسفا.

حيث قال نحن نؤيد الوقفة التي
رفعت خلال لافتات تحمل شعارات تطالب السلطة القضائية تحمل مسؤولياتها بالتوجيه العاجل لإطلاق سراح الشيخ مهدي العقربي المحتجز بأوامر خالفت القوانين النافذة بحبسه شيخا فاضلا وشخصية اعتبارية لم يرتكب جرما يستحق عليه العقاب.

وندد الشيخ ياسر بشدة بقرار احتجاز وحبس الشيخ مهدي العقربي واعتبره مساسا بشخصية عدنية بارزة تحظى بحب واحترام أبناء عدن لما يتصف به من قيم فاضلة ولما قدمه لعدن واهلها من خدمات إنسانية واغاثية وخيرية كثيرة في كل الظروف العصيبة التي تمر بها عدن دون أن يطلب مقابل أعماله وعطاءاته لخدمة مجتمعه.

واعتبر العزيبي بان الوقفة الاحتجاجية التضامنية لاحتجاز وحبس الشيخ مهدي العقربي استهدافا سافرا لعدن وأبنائها ولكل الشرفاء والاحرار وتندرج في إطار الحرب التي تستهدف عدن بخدماتها الأساسية واعيانها وشخصياتها الاعتبارية الفاعلة والنزيهة ولكل من يريد النهوض بها واوضاعها المزرية.

وتحدث العزيبي قائلا ان احتجاز الشيخ مهدي العقربي يمثل انتهاكا صارخا للقانون كون المذكور حضر شخصيا إلى نيابة الأموال بعدن وأحضر ضمانتين ، وهوشخصية اعتبارية وتجارية وأحد المستثمرين وشيخ مشائخ قبائل بئر احمد ويعد واحد من اعضاء الضبط القضائي ، كما انه من ذوي الأيادي البيضاء والمواقف المشرفة وحيثما كانت تتطلب يدا للعون كانت يده ممدودة في شتى المجالات ، وله اسهامات الى جانب جهود السلطة المحلية خلال جائحة كورونا ، وخلال كوارث السيول والفيضانات وفترة انتشار الحميات.

وأكد العزيبي بأن الاحتجاجات ستتواصل وسيتم التصعيد لاحقا مالم يتم الاستجابة لمطالب المشاركين في الوقفة الاحتجاجية وذلك بإطلاق سراح الشيخ مهدي طالما وانه لم يرتكب جرما يستحق عليه الحجز ، ويمكن للقضاء ان يتخذ اجراءاته القضائية ، مادام وانه لديه ضمانات للنيابة.

وأكد العزيبي تضامنه مع الشيخ مهدي العقربي ، مطالب الجهات القضائية سرعة الافراج عنه كون ما ينسب إليه من قضايا لا تستدعي الحجز والسجن ، وباعتباره شخصية اعتبارية لها حضورها القوي في كل الانشطة الاجتماعية.

وطالب الشيخ ياسر العزيبي كافة الجهات القضائية ممثلا برئيس مجلس القضاء الاعلى والنائب العام وقيادة السلطة المحلية بعدن ، إلى سرعة إعادة النظر في احتجاز الشيخ مهدي العقربي ووضعه في السجن بدون مسوغ قانوني.. وسرعة الافراج عنه وهو مطلب كل الحشود الكبيرة التي حضرت اليوم تضامنا مع الشيخ مهدي العقربي ومطالبة بسرعة اطلاق سراحه.

وأكد العزيبي ان ابناء قبائل العزيبة والعقارب وال البان وال سلام وكل محبي الشيخ مهدي في مدينة عدن سيواصلون تصعيد وقفات الاحتجاجات إلى حين يتم الافراج عنه،

Ad Space