رئيس الرابطة الإعلامية الجنوبية سما يبارك لرئيس المجلس الانتقالي حلول شهر رمضان. ‘ مشيرا إلى عهد الرجال الرجال

11 مارس 2024آخر تحديث :
رئيس الرابطة الإعلامية الجنوبية سما يبارك لرئيس المجلس الانتقالي حلول شهر رمضان.  ‘ مشيرا إلى عهد الرجال الرجال
سمانيوز/خاص

نص الرسالة
الى الاخ رئيس المجلس الانتقالي عيدروس بن قاسم الزبيدي ‘المحترم اتقدم بالاصاله عن نفسي والنيابة عن أعضاء الرابطة الإعلامية الجنوبية سما
بالتهاني والتبريكات بحلول شهر رمضان. ونسأل الله أن يعينك على مانت فيه وأن يصلح البطانه من حولك وان يهديك صراطه المستقيم وينصرك. …
وبعد
الأخ رئيس المجلس الانتقالي نحن اشاره اكل اعضاء الرابطة الإعلامية لن نخاطبك بمنطق الافقين و المنافقين ‘ الانتهازيين من الذين ‘ يتسلقون بالكلمات لينالوا شرف المكرمات
..وانما نخاطبك بمنطق الاحرار ( وعهد الرجال الرجال ) وبصفتك رئيس المجلس الانتقالي مشروع قوى الاستقلال الذين نحن جزء منهم. …
لم نعد الأخ الرئيس نعلم ما مفهوم عهد الرجال الرجال ‘ لم نعد نفهمه هل هو ذلك العهد الذي فيه يلتزم المتعهد ‘ بما يعلن عنه أمام الناس وامام الله. . ام أنه عهد فضفاض. وبعيد عن مفهومنا له
صدقني يا أبا القاسم ‘ لقد أصبحنا فاقدين للثقه في أنفسنا .بسبب ( النتائج )
نذكرك السيد الرئيس المجلس الانتقالي باننا لن نخاطبك ” بصفتك نائب في مجلس القيادة. :
انت تحمل مشروع استعادة الدولة ‘ الذي قدمنا فيه الكثير من الشهداء. وانت تعهدت بانك ستقود المشروع في مسار آمن ..
وتعهدت بحماية حقوق الجنوبيين ‘ وهنا نسالك بربك هل يعقل أن بعد كل تلك التعهدات و الثقه وذلك الالتفاف. نجد أنفسنا اليوم بعد سبع سنوات ونصف ‘ نقطف النتائج ‘ ما نعيشه اليوم من أوضاع مهينه. في الحياة ‘ وان يصل الحال إلى نتهاكات ونهب وبسط على حقوق الجنوبيين من قبل من ركبوا المشروع كجنوبيين بنوايا مبيته محسوبين على مشروعنا الوطني. وما هم إلا ادوات ‘ إجرامية ومنحله ..تلك التي تمارس الغدر بالثورة ونحرها من داخل المشروع …
أيعقل هذا بعد سبع سنوات وانت و قد بلغت بذلك العهد مرتبة عليا في الشراكة مع منظومات الاحتلال .وأصبحت نائب رئيس تمثل الجنوبيين في شراكة أرضهم وسيادتهم. تحت مبرر إزالة المعاناة !!!..
هل يعقل بربك أن يكون هذا هو العهد الذي نتائجه جعلتنا نعيش حالة التماهي معك مابين ‘ نقيضي مزدوج ‘ الثورة الجنوبية والدوله اليمنية
أن هذا الواقع ‘ ينسف في أعماقنا تلك القيم والثوابت والمبادى. لقد أصبحنا نعيش حالة سيئة فيها نحن المضحوك عليهم …وكانما كان نضالنا كل تلك السنوات و التضحيات هي عباره عن أكذوبة.
بعد أن وجدنا أنفسنا أمام واقع فيه نواجه أنفسنا ‘ ونحن نشاهد. قله تبدلت حياتهم وأخلاقهم وأغلبية تعاني
نحن اليوم لانريد من خلال مثل هذه الخطابات أن تعجل و توفي بتعهداتك في استعادة الدولة لقد أصبحنا نخاف تلك الدولة
بسبب ما نعيشه وما ظهر من قبل من وصلوا عبرك إلى السلطة أو تم ضمهم إلى السلطات التنفيذية. من . بعض المحسوبين على مشروعنا الوطني الذي وجدناه وكانما هو مشروع احتلال. .
فقط . نريد أن توقف هولاء الزعران عديمي الخلق والشرف والامانه من انتهاك حقوق الجنوبيين الشرفاء الذين ‘ تعهدت لهم وفق كل الخطابات والبيانات .ووفق الميثاق الوطني الذي وقعوا عليه الكثير .بأن تحميهم. ..
نحن في شهر رمضان الذي انزل فيه القران وهذا الشهر قد ربما لن يتكرر في حياة الإنسان مره اخرى بقضاء الله وقدره.
نتمنى أن تصلك الرسالة وان تقوم بواجبك. أما كنائب في الدفاع عن حقوق الجنوبيين الذين تبطش بحقوقهم الوزارات. ومنها المنح ‘ الدولية والتعيينات. وكذلك حماية المؤسسات من الفاسدين وملفاتها في النيابه العامة
. وكذلك تقوم بواجبك كرئيس المجلس الانتقالي و نشير لك الاخ رئيس المجلس الانتقالي بأن هناك قضايا المواطنون الذين تنتهك أملاكهم من الأراضي من قبل محسوبين عليك .في كل من عدن ولحج وأبين. كسلطات عسكريه أو إدارية
كل الملفات ارفقت وتم تسليمها لقيادات في الانتقالي وهم على عام فيها …

*الرابطة الإعلامية الجنوبية سما ( المستقلة )
*محمد علي الحريبي*

Ad Space