أحببتك

17 يناير 2024آخر تحديث :
أحببتك
بشرى بشير

دون سببٍ يدفعني لحبك.. أحببتك
أحببتك بإندفاعٍ جامح وتهورٍ لذيذ
مثلما تعشقُ المراهقات، ويتهورُ الصبيان وتحنو الأمهات..

أحببتُك في الوقت الذي أقفلتُ باب قلبي على أصابعِ الحبِّ والثقة
وأسدلتُ جميع الستائر حوله كي لا تطاله يدُ الحُبّ
لا أعلم كيف تسلل حُبّك رغم كل الحواجز!
فتح جميع الأبواب الموصدة وأزال كل الستائر
أضاء شموع الحُبِّ والحياة بداخله، وأضائني..

ومثلما تُبترُ الأعضاء المعطوبة بُتر الحُزن من على ملامحي
وزُرع عِوضًا عنه السرورُ وامتلأتُ به حتى فاضَ من بين جوانحي..

حولني حُبك من امرأة يسكنها القلق
إلى كيانٍ آخر، ربما نجمة، أو فراشة أو لربما حقلُ ورد.
#بشرى_بشير

Ad Space